قراءات في الصحافة العالمية 18-05-2017

إخترنا لكم من مطالعاتنا في الصحافة العالمية لهذا اليوم:

  • رجب طيب أردوغان ودونالد ترامب يصطدمان حول دور الأكراد في قتال داعش.
  • الولايات المتحدة تمدد سياسة تخفيف العقوبات الصادرة ضد إيران.
  • إنتهاء الحملات الإنتخابية للمرشحين الإيرانيين وساعات تفصل إيران عن إنتخاب رئيس جديد.
الإندبندنت:

تناولت الصحيفة البريطانية زيارة الرئيس التركي رجب طيب إردوغان لأميركا ومقابلته لنظيره الأميركي دونالد ترامب، بعد أيام قليلة من إبداء تركيا غضبها إزاء تسليح الولايات المتحدة للقوات الكردية التي تحارب تنظيم داعش داخل سورية.

وخلال مؤتمر صحفي جمع الرئيسان تحدّث ترامب عن العلاقات العسكرية والإقتصادية القوية التي تجع البلدان، وأكد بأن الشراكة التي تجمع البلدان شراكة قوية وستكون أقوى في المستقبل.

وترى الولايات المتحدة بالأكراد شريكاً أساسياً في قتال تنظيم داعش، بالرغم من محاولات الرئيس التركي لإقناع الولايات المتحدة بإيقاف الدعم واستبدال الجنود الأكراد بـ 10 آلاف جندي آخرين تدعمهم تركيا “قوات درع الفرات”.

ونقلت الصحيفة تصريحات الرئيس التركي الأخيرة التي أكد فيها بأنه من غير المقبول أن تقوم الولايات المتحدة بتسليح مجموعات إرهابية مثل YPG-PYD على حد تعبيره.

جيروزلم بوست:

تهتم الصحافة الإسرائيلية بالشأن الإيراني بشكل ملحوظ، حيث تتصدر أخبار الإنتخابات الإيرانية عناوين الصحافة والمواقع الإخبارية الإسرائيلية.

صحيفة جيروزلم بوست تناولت خبر تمديد تخفيف العقوبات الأميركية ضد إيران، بالرغم من كل الإنتقادات التي وجهها الرئيس الأميركي دونالد ترامب لسياسة أوباما بالتعامل مع إيران,

و تصف الولايات المتحدة ايران بانها “دولة راعية للارهاب”، وتقول إن دعم طهران لنظام بشار الأسد في الحرب الأهلية في سوريا وللمتمردين الحوثيين في الحرب الأهلية في اليمن و لميليشيا حزب الله البناني، ساعد بشدة على زعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط.

إيران اليوم:

إنتهت المدة المحددة للحملات الإنتخابية لمرشحي الرئاسة الإيرانية، والتي بدأت في العشرين من نيسان، حيث ينص القانون على وجوب توقف الحملات قبل 24 ساعة من إنطلاق الإنتخابات وبدأ صناديق الإقتراع باستقبال المواطنين الإيرانيين.

الانتخابات تبدأ غدا (الجمعة) في الساعة الثامنة صباحاً، في حوالي 64 ألف مركز اقتراع، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية.

نيويورك تايمز:

نشرت الصحيفة مذكرة سرية تعود لمدير مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق جيمس كومي، تكشف أن الرئيس الاميركي دونالد ترامب طلب من كومي التخلي عن تحقيق يتعلق بمستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين.

وذكرت الصحيفة بأن كومي إعتاد كتابة المذكرات بعد محادثاته مع ترامب بسبب ما كان يَعتبر انها محاولات من جانب الرئيس للتأثير على تحقيق جار.

وحذرت صحيفة نيويرك تايمز  من تدخل الرئيس الأمريكي في سير التحقيقات، وشبهت طلبه من مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي التخلي عن التحقيق حول مايكل فلين بناقوس الخطر الذي يدق محذرا الكونغرس وكل من يحمل هم حماية الدستور الأمريكي.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

تعليقات

Send this to a friend