جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

رسام فرنسي يخرج من جحر بعد خلوته أسبوعاً فيه

أدهش رسام فرنسي اسمه إبراهيم بوانشوال الناس وهو يخرج من داخل صخرة وزنها 12 طنا وضعت في متحف “قصر طوكيو” في باريس وذلك يوم الثلاثاء 28 فبراير/شباط الماضي.
وضع الرسام مغلقا داخل الصخرة لمدة أسبوع وحصل على الهواء والماء والشوربة عن طريق عدد من الفتحات الصغيرة.
صمم بوانشوال هذه الصخرة بنفسه بشكل يؤمن له الجلوس بداخلها مع إبقاء حيز محدود لوضع مواده الغذائية. بعد الخروج من الصخرة قال الفنان إنه شعر بأنه “موجود في وسط مائع على شكل جسيمة”. وأضاف أن “البقاء داخل عازل معدني يولد شعورا مثيرا”.
سبق أن أمضى الرسام البالغ 44 عاما أسبوعين محشورا داخل جلد دب. وينتظر من الرسام في مشروعه المقبل “دجاجة بشرية” أن يجلس إبراهيم بوانشوال عدة أسابيع على البيض حتى يفقس.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend