نجمة بريطانية تغني لسوريا

السلام لسوريا” (Peace for Syria) هو عنوان الأغنية المؤثرة، الذي يعلو فيها صوت ريكا ويهبط بإحساس كبير وعذوبة وألم، ليتحدث عن الأطفال والمدنيين الذين تلاحقهم القذائف ويتربص بهم الموت.. “إنهم لا يستحقون ذلك” تتكرر الجملة مع نوتات موسيقية حادة وقوية من العزف المنفرد الذي تؤديه ريكا على البيانو، فيما تظهر صور مؤثرة من سوريا لتندمج في الفيديو البسيط بتناغم مع ريكا التي تعزف وتغني.
تصرخ الأغنية لإنهاء الحرب وإيقاف العنف، تنادي لمنع المجزرة التالية ببرميل متفجر أو قنبلة كيميائية أو بصاروخ على منزل مليء بالخوف. لا تدري ريكا هل تفقد إيمانها بكل شيء من هول ما تراه، هل سيعيش السوريون حريتهم هل سيتنفس الأطفال القتلى مرة أخرى؟ هل سينتهي كل شيء أم سيبقى الوضع كما هو لتستمر هي وكل من يمتلك في قلبه شيئاً من الإنسانية بالصراخ من أجل السلام والحرية في سوريا.
وقالت ريكا، النجمة الصاعدة وذات الشعبية الكبيرة في بلادها، في تصريحات صحافية: “أنا ممتنة بشكل كبير لجميع ردود الأفعال الإيجابية والهائلة على أغنيتي عبر السوشيال ميديا، إنه أمر مشجع فعلاً. إنني أحث الناس على التقدم للمساعدة في سوريا بأي طريقة ممكنة وأغنيتي هي خطوة صغيرة جداً في هذا المسعى”.
يذكر أن ريكا هي مغنية وكاتبة أغاني وموسيقية بريطانية من أصول آسيوية، واسمها الحقيقي هو تشانريكا دارباري، وأنتجت أغنيتها “السلام لسوريا” بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف”، وتسعى بنجوميتها الكبيرة عبر مواقع التواصل وموهبتها الواضحة إلى دراسة الفنون في كلية الموسيقا “ELAM” الشهيرة في شرق العاصمة البريطانية لندن، كما تتدرب بشكل مكثف على التمارين الصوتية مع خبراء عالميين، وتصفها الصحف المحلية بأنها النجمة الكبيرة القادمة في بريطانيا، من ناحية التجدد الموسيقي وتعدد الثقافات.

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا

تعليقات

Send this to a friend