جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

مجزرة الحولة – من شعر الثورة السورية

يا بشار

يا جزار

قصفتها

ذبحتها

قتلتها

جعلت دمها يلّج للخصر والزنار

أهلي وناسي أبناء الحولة

غدرت بهم يا خسيس يا زمّار

بعيونك الحولة

دراكولا يا ابن الخيبة والعار

فتكت

هتكت

براءة الطفولة

مدعياً شرف الرجولة

أيها الدعيّ يا قاتل الكبار

هل أعتبرت بينهم أنيسة

أو معهم أسماء الخسيسة

هل تخيلت بينهم زين الشام

هل فكرت يا ابن اللئام

بينهم أبنك حافظ وأخوته الصغار

أجل يا ضليل يا كفّار

مجزرة الحولة

تثبت عليك المقولة

أنك بطة لهدولة

كتلك البردعة العجولة

تتحدى نهيق الحمار

أين أنسانيتك الخجولة؟

حين تمارس عأبرياء دور البطولة

كأنك قسيم الجنة والنار

وهؤلاء الضحايا من الكفار

هل شققت عن قلوبهم؟

هل عرفت ذنوبهم؟

تباً لك يا بشار

تباً لك يا جزّار

ثق يا ابن الزنيم وسليل عائلة مهبولة

أنهم شهداء وللتاريخ أمثولة

للأحرار

للأبرار

للأطهار

أنهم للجنة بخطوات عجولة

وأنت لجهنم ولظى نار مهولة

اللهم لهم عند الله الشهادة والأجر

اللهم لذويهم السلوان والصبر

اللهم طهّر نفوسهم من البؤس والقهر

اللهم أرحم دينهم ودنياهم من الغدر

اللهم بحق كل من صلى الظهر والعصر

ودعى بالمغرب والعشاء والفجر

أن يجعل من كان السبب في دمعهم ودمهم

شقياً عتياً في سقر

وتضيق عليه دنياه وبرزخ القبر

اللهم أحسن عزاؤنا وعزاؤهم وأجبر لنا الخاطر من هذا الكسر

ولك الحمد ربنا من قبل ومن بعد القضاء في الأمر

——————-

حر ولكن

عن المندسة

http://the-syrian.com/archives/78463

 

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend