جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

اليمن يحتفل بعيده الوطني وسط أجواء حزينة وإجراءات أمنية مشددة

احتفل اليمن الثلاثاء بعيده الوطني،وهو ذكرى توحيد شطري اليمن، بإقامة عرض عسكري ضخم وذلك بعد يوم واحد من مقتل 96 جنديا في تفجير انتحاري أسفر أيضا عن إصابة أكثر من مئتين.

وأقيم العرض بحضور الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الذي شاهد الاحتفال من وراء حاجز زجاجي مضاد للرصاص وسط إجراءات أمنية مشددة خوفا من وقوع هجمات مسلحة.

كما شهد العرض الذي أقيم في أكاديمية الطيران قادة الجيوش وأعضاء بارزين في الحكومة اليمنية ووفود أجنبية.

وشاركت في العرض الذي استمر لساعة واحدة فقط قوات الشرطة ووحدات من القوات الجوية فقط.

وكان من المقرر قبل وقوع هجوم الاثنين إقامة عرض ضخم في أكبر ميادين العاصمة صنعاء.

وألقي قائد الجيش علي الأشول خطابا أثناء العرض تعهد فيه بألا تتوقف ” الحرب ضد تنظيم القاعدة”.

وكانت القاعدة قد تبنت مسؤولية الهجوم الدامي يوم الاثنين وهددت بشن مزيد من الهجمات في صنعاء إذا لم تتوقف الحملات العسكرية ضد مقاتليها في جنوبي اليمن.

وأضاف الأشول ” لن نسمح للإرهاب بتدمير مستقبلنا وأحلامنا”.

وقال أيضا إن ” الهجوم البربري الذي وقع في ميدان السبعين لن يخيفنا ولن يجعلنا نتراجع عن حربنا التي بدأناها ضد عناصر الشر. لن تتوقف الحرب حتى نحرر هذه البلاد”.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن السفير التركي فضلي كورمان قوله إن حالة من الارتياح عمت بين الحضور بعد مرور الاحتفال دون وقوع حوادث.

وأضاف ” لم تكن الأجواء احتفالية، ولكن هادئة وامتلأ المكان بعدد كبير من الضيوف وحرص كافة السفراء الأجانب على الحضور للتعبير عن التضامن مع الحكومة اليمنية”.

ردود فعل

وكان الرئيس اليمني وجه رسالة إلى أسر الضحايا مؤكدا فيها أن القوات المسلحة وقوات الأمن اليمنية ستكون أشد صلابة وأكثر إصرارا في تعقبها “للارهابيين”.

وأثار الهجوم الدامي ردود فعل عالمية واسعة فقد تعهدت الولايات المتحدة بالتعاون مع اليمن لملاحقة قادة القاعدة.

وقال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن “بلاده تعمل مع الحكومة اليمنية لتحديد وملاحقة زعماء القاعدة ومتابعة عملياتهم في اليمن للقضاء عليهم”.

أمام أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون فقد ندد بشدة بالتفجير الانتحاري وطالب بضرورة تقديم المسؤولين عنه للعدالة.

وقال بان في بيان مكتوب إنه “يدعو الجميع في اليمن لرفض استخدام العنف بكل أشكاله ويتوقع منهم أداء دور كامل وبناء في تنفيذ اتفاق الانتقال السياسي في اليمن”.

ومن جانبه تعهد مجلس الأمن بمكافحة كل أشكال الإرهاب. وقال في بيان رسمي إنه يدين الهجوم الانتحاري في اليمن بأقوى العبارات

المصدر: بي بي سي عربي

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend