جريدة وطنية حرّة ومستقلة، هي منك وإليك

العربي: تفجيرا سوريا يهدفان لافشال بعثة الامم المتحدة

القاهرة (رويترز) – قال نبيل العربي الامين العام لجامعة الدول العربية ان التفجيرين اللذين شهدتهما سوريا يوم الخميس واسفرا عن مقتل 55 شخصا في دمشق يهدفان الى تقويض عمل البعثة التابعة للامم المتحدة التي تراقب الهدنة التي توسط فيها المبعوث الدولي كوفي عنان.

واضاف العربي ان من يقفون وراء الهجمات يحاولون افشال مهمة المراقبين الدوليين الذين ارسلوا الى سوريا للتحقق من وقف اطلاق النار الذي اعلن يوم 12 ابريل نيسان.

وتفجيرا يوم الخميس هما الاشد فتكا منذ اندلاع الانتفاضة الشعبية ضد الرئيس السوري بشار الاسد قبل نحو 14 شهرا.

وتابع العربي في بيان “الأمر لا يجوز السكوت عنه ويحمل تداعيات خطيرة على مستقبل مهمة السيد كوفى عنان المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية.”

ويكافح عنان للحفاظ على خطة السلام المؤلفة من ست نقاط في مسارها وتفادي اندلاع حرب اهلية شاملة في سوريا. وقال الامين العام السابق للامم المتحدة ان الحكومة لم تطبق الاتفاق بالصورة الملائمة بعد وان قوات المعارضة خرقت الهدنة ايضا.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان وهو جماعة حقوقية معارضة اليوم ان 849 شخصا بينهم 628 مدنيا و221 جنديا منهم 31 جنديا منشقا قتلوا منذ بدء الهدنة. ولا يشمل عدد القتلى ضحايا تفجيري يوم الخميس.

وارسلت الجامعة العربية مراقبين تابعين لها الى سوريا في اواخر العام الماضي للتحقق من الالتزام بخطة سلام سابقة لكنها سحبتهم في يناير كانون الثاني عندما تصاعد العنف

اشترك في قائمة البريد

"الأيام في هذا الأسبوع" رسالة إلكترونية تسلط الضوء على أبرز ما نشر في جريدة الأيام السورية، إضافة إلى باقة من المواضيع الترفيهية والطريفة. للإشتراك في القائمة البريدية، يرجى وضع عنوان بريدك الإلكتروني واسمك، ثم اضغط زر "اشترك الآن".

يرجى مراجعة البريد الوارد الخاص بك! يتم إرسال البريد الإلكتروني التحقق لك.

حدث خطء ما. يرجى المحاولة لاحقا

قد يعجبك ايضا
تعليقات

Send this to a friend